الهجرة الى ايطاليا

اسباب رفض الفيزا الايطالية .. أخطاء قاتلة يجب عليك تجنبها إذا أردت الحصول على التأشيرة

اسباب رفض الفيزا الايطالية كما يعتقد البعض لا علاقة لها بالحظ ولا علاقة لها باختيار أشخاص على آخرين بسبب جنسيتهم أو بسبب لغتهم أو بسبب انتمائهم الديني أو العرقي…

فالعديد من الأشخاص عندما يتم رفض طلبهم بالحصول على التأشيرة الايطالية فإنهم يببدأون باطلاق الاتهامات الباطلة والتأويلات التي لا علاقة بالواقع من أجل أن “يبردوا الما حيا بالفكوس”

على العموم إذا أردت أن تطلع عزيزي القارئ على الأسباب الحقيقية وراء  رفض التأشيرة الايطالية لعدد كبير من الناس فتفضل بقراءة هذا المقال.

اسباب رفض الفيزا الايطالية

اسباب رفض الفيزا الايطالية كثيرة ومتعددة، لكن أغلب الناس لا يعرفون أنهم هم السبب في عدم حصولهم على الفيزا.

وعدم معرفتهم بالأسباب قد تجعلهم يرتكبون هذه الأخطاء عدة مرات الى أن يدخلهم اليأس ثم يتخلوا عن حلمهم، ظنا منهم أنهم غير محظوظين.

وبالتالي يبدأون في لوم الحظ والقدر بدل أن يلوموا أنفسهم.

على العموم هناك 6 أسباب ممكنة لرفض تاشيرة شنغن ايطاليا ، وهذا ما سنتعرف عليه فيما يلي:

1_ جواز السفر منتهي الصلاحية أو ثيقة السفر في حالة غير جيدة أو مزورة:

اذا كان جواز السفر غير ساري المفعول أي أن مدة صلاحيته انتهت أو سوف تنتهي خلال الفترة التي سيكون فيها الشخص متواجدا في ايطاليا، فهذا يعني أن الشخص لن يحصل على التأشيرة الايطالية.

لذلك يجب على الشخص أن يقدم جواز سفر ساري المفعول على الأقل 3 أشهر بعد العودة من السفر.

من جهة أخرى يجب أن يكون جواز السفر في حالة جيدة وألا يكون في حالة رثة

لذلك إن كانت إحدى صفحات الجواز ناقصة أو في حالة لا تسمح بإظهار المعلومات فإن الشخص لن يحصل على فيزا شنغن ايطاليا .

تقديم أي وثيقة سفر مزورة الى السفارة أو القنصلية الايطالية فإنها تعرض صاحبها الى الحرمان من الحصول على التاشيرة الايطالية وكذا جميع تأشيرات شنغن لعدة سنوات.

وقد يتعرض الشخص الى المتابعة القضائية بتهمة التزوير، آنذاك “فكها يا من وحلتيها”.

على العموم أي وثيقة تحاول تغيير هوية بهوية آخرى تعتبر تزويرا وهذا أمر ننصح جميع الأشخاص الذين يرغبون في السفر الى ايطاليا أو الى أي مكان في العالم بعدم التفكير فيه أبدا.

2_ سجل عدلي غير نظيف :

إذا رأت السلطات القنصلية أن الشخص مقدم الطلب قد يشكل تهديدا على أمنها الداخلي فإنه لن يحصل على التأشيرة.

والسجل العدلي قد يكون من الوثائق الاضافية التي تطلبها القنصلية أو السفارة الايطالية بعض الأحيان.

لذلك فالشخص الذي لديه سوابق اجرامية، خصوصا تلك التي تعتبر خطيرة جدا كالاتجار بالمخدرات أو الارهاب والاغتصاب أو استغلال القصر… فإنه لن يحلم بالتأشيرة سواء في ايطاليا أو أو في أبلد آخر من بلدان شنغن.

3_ طالب التأشيرة لم يقدم أدلة كافية على نيته مغادرة فضاء شنغن بعد انقضاء مدة صلاحية تأشيرته

من أهم الأسباب التي تؤدي الى رفض التأشيرة هي عدم تقديم الشخص الأدلة الكافية بأنه سيعود الى بلده بعد انتهاء المدة المحددة في الفيزا.

لذلك ننصح جميع المتقديم بتقديم بعض هاته الوثائق التي تعد أدلة كافية بأن الشخص سيعود الى بلده.

  • حجز تذكرة العودة بالطائرة أو السفينة؛
  • وثيقة تفيد بأن لك عمل أو وظيفة لا يمكنك أن تتخلى عنها؛
  • خطاب موافقة من شركة أو مدير أو رب عمل يقر بأنك تشتغل في وظيفة معينة وأنك ستسافر الى ايطاليا في عطلة محددة وتعود الى بلدك؛
  • عقد الزواج إن كنت متزوجا فهذ أيضا يدل على أنك ستعود الى بلدك من أجل زوجتك (زوجك)؛
  • شهادة ميلاد الأطفال التي تثبت بأن لك أطفال لا تستطيع التخلي عنهم؛
  • شهادة امتلاك عقار أو بقعة أرضية أو مشروع لا تستطيع التخلي عنه؛
  • شهادة مدرسية أو خطاب من الجامعة يفيد بأنك لازلت تستكمل دراستك.

4_ عدم تقديم اثباتات حول الهدف من السفر الى ايطاليا وظروف الاقامة:

السبب الآخر الذي يجعل القنصلية أو السفارة الايطالية تقرر رفض منح التأشيرة هو فشل الشخص في اقناعهم بالمبرر حول ظروف سفره واقامته المخطط لها، فمثلا:

  • عدم تقديم وثيقة خط سير الرحلة التي تظهر الأماكن التي سيزورها الشخص وأين سيقيم وكيف سيقضي أيامه في ايطاليا
  • عدم اثبات الشخص لحالته المهنية التي تناسب حالته المادية (عنده مبلغ مالي كبير، لكن وظيفته بسيطة وهذا يعني أن كشف الحساب البنكي مصطنع وليس حقيقي)؛
  • عدم تناسب خطة الرحلة مع وقت تقديم طلب الفيزا (مثلا أشار في خط سير الرحلة الى قضاء عطلة رأس السنة  في ايطاليا ويطلب الفيزا في شهر فبراير)؛
  • عدم التناسق في الطلب حيث أن الشخص يريد قضاء عطلة سياحية ولم يحجز فندق؛
  • الشخص يريد زيارة صديق أو قريب ولم يقدم رسالة الدعوة أو لم يحجز فندق؛

5 تقديم كشف للحساب البنكي لا يتوفر على مبالغ مالية كافية لمدة الرحلة:

من أشهر اسباب رفض الفيزا الايطالية هو عدم تقديم الشخص الاثباتات المالية الكافية للسفر والاقامة في فرنسا.

فمثلا من يقدم كشفا للحساب المصرفي لشهر واحد فإن هذا الاثبات غير كافِِ.

أيضا هناك من يقدم كشفا للحساب البنكي لآخر 3 أشهر، لكن المبلغ الموجود فيه غير كاف.

يتساءل العديد من القراء عن المبلغ المالي الذي يجب أن يتوفروا عليه حتى يتمكنوا من تقديم طلب الفيزا.

لذلك سنفصل في المبلغ المطلوب في كشف الحساب البنكي لفيزا ايطاليا 2019 والذي يتغير بتغير طول مدة السفر.

بالنسبة لمن يرغب في السفر الى ايطاليا لمدة لا تتعدى 5 أيام :

المبلغ الإجمالي الذي يجب أن يكشف عنه الشخص في حسابه خلال مدة 5 أيام هو 269.60 يورو للشخص الواحد.

اذا كان هناك شخصان أو أكثر فإن المبلغ الاجمالي لخمسة أيام ينخفض الى 212,81 يورو للواحد.

بالنسبة للاقامة لمدة 6 الى 10 أيام:

المبلغ اليومي الذي يجب على الشخص أن يثبت بأنه قادر على انفاقه هو 44,93 يورو في اليوم بالنسبة للشخص الواحد.

واذا كان هناك شخصان أو أكثر فإن المبلغ ينخفض الى 26,33 يورو في اليوم لكل فرد منهم.

بالنسبة للاقامة لمدة 11 الى 20 يوما:

المبلغ الاجمالي الذي ينبغي الكشف عنه خلال هذه المدة هو 51,64 يورو للشخص الواحد، و بالنسبة لشخصين أو أكثر فيجب اثبات 25,82 يورو لكل واحد منهم.

أما بالنسبة للمبلغ اليومي الذي يجب أن يكشف عنه الشخص الواحد  هو 36,67 يورو أما بالنسبة لشخصين أو أكثر فإن المبلغ ينخفض الى 17,04 يورو في اليوم لكل فرد منهم.

مصدر المعلومات : المفوضية الأوروبية

6_ عدم تقديم وثيقة التأمين الصحي:

من بين الوثائق المطلوبة للحصول على فيزا ايطاليا نجد وثيقة التأمين الصحي.

هاته الوثيقة دورها يكمن في تأمين سفر الشخص طيلة المدة التي يتواجد بها في ايطاليا الى حين العودة الى بلده.

يجب أن تغطي هذه الوثيقة 30 ألف يورو  ويجب طلبها من مكاتب التأمين الصحي المعتمدة والمعترف بها من طرف سفارات دول شنغن .

ومن الأخطاء التي قد يرتكبها الراغبون في الحصول على تأشيرة شنغن هو تقديمهم لوثيقة تأمين منتهية الصلاحية أو أنها ستنتهي ابان فترة السفر.

كما أن هناك وثائق تأمين من مكاتب غير معترف بها قد تكون من الأسباب التي ترفض فيها التأشيرة لذا يجب الحذر منها.

إذن يجب أن على الشخص أن يقدم وثيقة التأمين على السفر في ملف الفيزا ويجب أن تكون هاته الوثيقة سارية المفعول الى حين العودة الى البلد ويجب أن تكون من مكاتب معتمدة ويجب أن تغطي 30 ألف يور، وأي اخلال باحدى هاته الشروط فإن الفيزا يتم رفضها مباشرة.

هناك من يراسلنا على صفحتنا في فيسبوك  أمجد هجرة متسائلا ” إن كنت أملك مبلغ 30 ألف يورو فلن أفكر في الخروج من بلدي.

أولا يجب معرفة أن وثيقة تامين السفر شنغن  أو التأمين الصحي على السفر أو التأمين الطبي للسفر أو بوليصة التأمين على السفر

كلها أسماء لوثيقة تطلب من المسافر أن يحضرها حتى يستكمل اجراءات استخراج التأشيرة الأوروبية.

ثانيا هاته الوثيقة هي بمثابة إشهاد على أن المسافر مؤَمَّن على صحته طول المدة التي سيكون فيها خارج بلده.

ثالثا أن الشخص لا يدفع 30 ألف يورو مقابل الحصول على هذه الوثيقة، بل يدفع مبلع يترواح بين 35 و45 يورو فقط مقابل الحصول عليها واختلاف الثمن راجع باختلاف شركات التأمين.

مادور وثيقة التأمين وما علاقتها بـ 30 ألف يورو ؟

يكمن دور وثيقة التأمين على السفر في أن المسافر الذي سيدخل دول منطقة الشنغن قد يتعرض لمرض مفاجئ أو حادثة ما.

ويما أنه خارج بلده فإنه سيكون بحاجة الى العلاج والرعاية الطبية.

وللحصول على العلاج في أوروبا يجب أن يدفع المال لأنه ببساطة ليس مواطنا أوروبيا.

لكن ماذا لو لم يكن لهذا المسافر المال؟ هل ستتركه الدولة التي يوجد على أراضيها يموت؟

بطبيعة الحال لن يتركوه، ولكن لتجنب هاته المشاكل اتفقت هاته الدول مع شركات تأمين عالمية موجودة في جل دول العالم على التكفل بهذا الأمر.

حيث يقوم المسافر بدفع مبلغ مالي الى إحدى شركات التأمين المعترف بها في بلده.

وفي المقابل تقوم هاته الشركة بالتأمين الصحي له طول المدة التي سيتواجد بها في أوروبا.

لنأخذ مثالا على ذلك حتى يفهم الجميع:

“أمجد نادر” سافر الى ايطاليا لقضاء عطلة وخلال سفره تعرض لمرض أو حادث (الله يستر ويحفظ).

عندما تم نقله الى المستشفى قال له الطبيب أنه سيكون بحاجة الى عملية جراحية، ويقدر ثمن هذه العملية بـ 20 ألف يورو.

هنا يكمن دور التأمين حيث أنه سيتكفل بدفع جزء كبير من هذه التكاليف حتى وإن بلغت 30 ألف يورو.

مثال آخر حتى نفهم أكثر:

“أمجد نادر” خلال زيارته لايطاليا أصيب بجلطة دماغية أو سكتة قلبية… ثم مات هناك في ايطاليا.

فماذا سيحصل؟

أول شيء هو أن موقع أمجد سيقفل 😉

ثاني شيء هو أن عائلة “أمجد نادر” ستطالب بجثمان ابنها لتدفنه في أرض الوطن.

هنا يكمن دور تأمين السفر شنغن، حيث أن شركة التأمين هي من ستتكلف بمصاريف نقل المرحوم الى بلده.

لنتعرف على شركات التأمين المعتمدة للشنغن :

هذه بعض شركات التأمين المعتمدة للشنغن التي يمكن التعامل معها للحصول على تأمين صحي.

  1. KENINDIA
  2. RESOLUTION INSURANCE
  3. BRITISH AMERICAN
  4. PACIS
  5. MAYFAIR
  6. FIRST ASSURANCE
  7. GA
  8. AMACO
  9. ICEA Lion
  10. Madison Insurance
  11.  APA
  12. SAHAM ASSURANCE
  13. HERITAGE
  14. CIC
  15. EXECUTIVE HEALTHCARE SOLUTIONS
  16. CHARTIS/ AIG
  17. TAKAFUL
  18. JW SEAGON

وللمزيد من التفاصيل حول شركات التامين المعتمدة في الشنغن يمكن الدخول الى هذا الرابط (من هنــــــــــــا)

كم سيغطي هذا التأمين؟

شركات التأمين تتنافس فيما بينها لتقديم اغراءات للمسافرين من خلال توفير أحسن العروض والخدمات.

ولكن ماهو مطلوب من لدن القنصليات هو ألا يقل المبلغ الذي يغطيه هذا التأمين عن 30 ألف يورو.

7_ أسباب أخرى لفرض الفيزا الايطالية:

هناك أسباب أخرى تتسبب في رفض الفيزا مثل الخطأ في ملء نموذج فيزا شنغن أو تقديم معلومات خاطئة في الاسم أو العنوان…

وهذه أخطاء تقنية يجب الاحتياط منها لأنها أيضا تكون سببا في رفض التأشيرة.

استئناف رفض فيزا شنغن :

في حال كان ملفك على أحسن ما يرام وكنت ترى أنه خال من الأخطاء ورغم ذلك تم رفض منحك التأشيرة.

آنذاك يمكنك التقدم بالطعن في قرار الرفض.

لكن الطعن في القرار له أدبياته حيث يجب أن يكون محترما لبعض المعايير الذي تضفي عليه الصيغة القانونية.

لهذا ننصحك عزيزي القارئ بالعودة الى مقال جد مهم للاطلاع على نموذج خطاب استئناف رفض فيزا الشنغن نشرناه سابقا وفق منهجية معتمدة ومعترف بها لدى دول الشنغن

يمكنك العودة الى هذا المقال من هنـا

بالتفصيل الممل .. كيفية كتابة خطاب الاستئناف لتأشيرة الشنغن المرفوضة (الطعن في القرار)

هذا كل ما يتعلق بموضوع “أسباب ختم رفض الشنغن لفيزا ايطاليا ” نتمنى أن تكونوا قد استفدتم منه وأن لا تقعوا في هاته الأخطاء مستقبلا.

تتنبيه : موقع amjd هجرة يمنع منعا كليا إعادة نسخ محتوياته كليا أو جزئيا سواء في مواقع أخرى أو على منصات التواصل الاجتماعي (الصفحات والمجموعات). كما يمنع اعادة استعمال محتوياته في فيديوهات اليوتيوب. وكل من أراد اعادة نسخ بعض محتويات الموقع، يجب أن يذكر المصدر برابط نصي واضح يحيل مباشرة الى المقال الأصلي الذي تم نسخه وفي حال عدم احترام هذا الشرط سنعتبر أي نسخ لمحتوياتنا انتهاكا لحقوق الملكية تعرض صاحبها للمتابعة القانونية وكذا التبليغ عن المخالفة للشركة المستضيفة للموقع وشركة Google AdSense


متابعي موقع أمجد يمكنم الآن التواصل معنا على الفيسبوك على هدا الرابط أو الدخول الى منتدى أمجد وطرح جميع أسئلتكم المتعلقة بالهجرة ، وسنجيب عليها في أقرب وقت ، ماعليكم سوى الضغط على اسأل أمجد الذي سيحولكم الى المنتدى مباشرة ، حيث يمكنكم التواصل معنا بسهولة أكثر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock