علوم وتكنولوجيا

غرامة 50 مليون أورو على المحتويات المحرضة على الكراهية تنتظر مواقع التواصل الاجتماعي

في ألمانيا أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي عرضة لغرامة مالية تقدر ب 50 مليون أورو في حال ما اذا أخفقت في حذف محتويات تحرض على الكراهية والعنف في الوقت المحدد.

وعليه أضحى يتحتم على كبريات الشركات ك “فيسبوك ، ويوتيوب” حذف المنشوات التي تحوي خطابات تحض على الكراهية أو غيرها من المواد الممنوعة قانونيا خلال 24 ساعة اعتبارا من أكتوبر /تشرين الأول .فيما المواد التي قد تكون محل شبهة قانونية فيجب تقييمها خلال سبعة أيام .

هذا ويكون القانون الجديد واحدا من أشد القوانين صرامة في العالم برمته .

عدم الالتزام بهذا القانون سيعرض هاته المواقع الى عقوبة 5 ملايين أورو ، وقد تشتد العقوبة لتصل الى 50 مليون اورو استنادا على درجة خطورة المخالفة .

ادارة الفيسبوك في بيان لها ، رحبت بالموقف الحكومي الالماني في مكافحة خطابات الكراهية وأكدت أنها تتخد نفس الموقف ، غير أنها قالت بأن أفضل الحلول يمكن أن تكون من خلال العمل المنسق بين الحكومة والمجتمع المدني وصناع الاعلام الاجتماعي ، وإن هذا القانون لن يساعد في شحذ الجهود للتعامل مع هذه المشكلة المجتمعية .

ومن جانبها، قالت الادارة أنها أحرزت بالفعل “تقدما مهما” في إزالة المحتوى الغير قانوني، وشككت في مدى فعالية القانون.وأعلنت أنها وظّف ثلاثة آلاف شخص (إضافة إلى 4 آلاف و500 شخص آخرين) للمساعدة في مراقبة “ملايين البلاغات” التي ترد أسبوعيا.

  لعبة مريم هل هي لعبة عادية أم لها بعد سياسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.