مواضيع مميزةالهجرة الى ايطاليا

خبر مؤسف مرة أخرى.. ماتيو سالفيني ينوي ترحيل كل المهاجرين السريين في ايطاليا نحو بلدانهم

المهاجرين السريين في ايطاليا .. سنعمل على ترحيل كل المهاجرين الغير شرعيين الى بلدانهم ، سنعمل على تطهير أوروبا من المهاجرين الذين يضايقوننا في الشوارع وفي المقاهي وفي الباصات…

سنجعل كل من يفكر في الدخول الى أوروبا يعلم أنه سيضيع بعض سنوات عمره ويعود خاوي الوفاض الى بلده.

هاته هي الشعارات العنصرية التي بدأت بعض الأحزاب اليمينية المتطرفة في أوروبا ترددها في السنوات الأخيرة.

فكل سياسي مغمور أراد أن يكسب بعض الجماهير والشعبية فإنه يلتجئ الى الشعبوية والخطاب العنصري الموجه الى المهاجرين.

ماتيو سالفيني يتوعد المهاجرين السريين في إيطاليا بالترحيل:

بدخول الفاتح من يونيو 2018 وبعد ساعات من موافقة الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلاّ على التشكيلة الحكومية الجديدة.

قال ماتيو سالفيني وزير الداخلية ونائب رئيس الوزراء في تصريح له بخصوص قضية الهجرة

“أن إعادة المهاجرين السريين في ايطاليا إلى بلدانهم ستكون واحدة من أولوياتنا ”

وأضاف سالفيني قائلا:

“لقد تحادثت مع رئيس الوزراء الجديد وطلبت منه أن ينتبه إلى تلك الخمسة مليارات يورو، التي تنفقها الحكومة حتى في هذا العام على المهاجرين وطالبي اللجوء. يبدو لي أنه مبلغ ضخم وأود تقليصه لحد كبير”.

سالفيني أو دونالد ترامب الجديد كما يصفه البعض هذا الوقح الذي أصبح يستعمل خطابات الكراهية والعنصرية لحشد الجماهير،

اقرؤوا ماقال من دون أن يفسر من هم الطيبون ومن هم الأشرار:

“أبواب إيطاليا ستكون مفتوحة أمام الطيبين، بينما ستعطى تذكرة ذهاب بلا عودة لأولئك، الذين يأتون إلى إيطاليا لإثارة الفوضى ويعتقدون أنهم سيحظون بالاحترام. إن إرسال هؤلاء إلى أوطانهم في رأس أولوياتنا”.

هذا وقد قام سالفيني، وهو زعيم حزب “رابطة الشمال” اليميني المتطرف، بحملة من أجل ترحيل حوالي 500 ألف مهاجر غير شرعي في إيطاليا.

500 ألف مهاجر غير شرعي سيتم ترحيله:

وخلال خطابا لسالفيني أمام مؤيديه في مدينة سوندريو بشمال إيطاليا قال:

“إن التزامي يكمن في السهر على سلامة 60 مليون إيطالي، وسأكون أكثر قربا من أفراد الشرطة الذين يضحون بحياتهم مقابل 1200 يورو في الشهر”.

وبحسب التهديدات التي أطلقها وزير الداخلية الجديد فإن نصف مليون مهاجر غير شرعي في إيطاليا سيتم ترحيله الى بلده.

هذا وقد أثارت تصريحات سالفيني قلقا لدى المهاجرين ولدى الهيئات المدافعة عن حقوق اللاجئين والمهاجرين.

  السياحة في النرويج .. سافر للاستمتاع بـ " شمس منتصف الليل " التي لا تغرب خلال فصل الصيف

فيما اعتبر اخرون أن وعود هذا المسؤول غير واقعية لأن ايطاليا لا تملك المال الكافي للقيام بالترحيل الجماعي للمهاجرين

وقدر خبراء تكلفة ترحيل المهاجرين بـ 1,5 مليار يورو وهو رقم ضخم وسيكون له وقع على الميزانية الإيطالية.

لكن سالفيني اقترح تحويل مراكز استقبال المهاجرين الى سجون ومراكز احتجاز.

كما اقترح تحويل الأموال التي تستخدم لإيواء المهاجرين الى استخدامها في ترحيلهم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.