الهجرة إلى فرنسا

ما هي العواقب التي تنتظر كل من حرق الفيزا ولم يغادر أوروبا بعد انتهاء فيزا شنغن ؟

انتهاء فيزا شنغن .. من المعروف أن الحصول على تأشيرة شنغن ليس بذلك الأمر السهل خصوصا بالنسبة للمواطنين العرب الذين يقضون وقتا ليس بالهين في الذهاب والإياب الى القنصليات والمكاتب لاجل استخراج هذه الوثيقة اللعينة.

وبعد تقديم الوثائق والضمانات ودفع الرسوم واجراء المقابلة… يبقى على الشخص انتظار الرد الذي قد يكون ايجابيا فينسيه كل هذا العذاب.

أما ان كان سلبيا فيشعر ان الجميع متفق عليه في هذا العالم والعياذ بالله

على العموم ما إن يحصل الشخص على الفيزا ويدخل الى أوروبا، حتى يتذوق حلاوتها ويقارنها مع ما كان يعيش فيه من غبن.

فيعمل بالمثل المغربي ” دخول الحمام ماشي بحال خروجو” و “بُتْ تَنْبَتْ هنا”

لكن من الضروري أن أي شخص فكر في البقاء بعد انتهاء فيزا شنغن يفكر في العواقب أولا.

فهل تعرف عزيزي القارئ عواقب من حرق الفيزا بعد انتهاء صلاحيتها؟

الجواب ستتعرف عليه بالتفصيل في هذا المقال لو تفضلت بقراءته الى النهاية.

عواقب البقاء في أوروبا بعد انتهاء فيزا شنغن :

أولا يجب معرفة شيء مهم جدا لكل من أراد البقاء في أوروبا بعد انتهاء صلاحية تأشيرة الشنغن

هو أن بمجرد وصولك الى أوروبا فإن اسمك وصورك ويصماتك ومعلوماتك الشخصية محفوظة في قواعد وبيانات سلطات الهجرة.

لذلك سواء دخلت الى فرنسا وقررت البقاء في ايطاليا أو اسبانيا، فإنهم سيعلمون بذلك بمجرد أخذ بصماتك ووضعها في نظام يوروداك.

سيعلمون الطريقة التي دخلت بها البلاد والمدة التي حصلت عليها في الفيزا والمدة التي تجاوزتها…

على العموم فإن تجاوز المدة المحددة في صلاحية تأشيرة الشنغن ولو ليوم واحد تعرض مرتكبها للعقوبات سواء بقصد أو عن غير قصد.

هاته العقوبات تختلف من بلد لآخر من ناحية الصرامة، حيث تعتبر اليونان أكثر الدول صرامة في هذا الشأن.

حيث قد تعاقب بالغرامة المالية لكل من لم يحترم المدة المسموح بها في الفيزا

ما نوع العقوبات المنتظرة لكل من لم يحترم المددة المحددة في التأشيرة؟

كما أشرنا فإن هذه العقوبات تختلف من بلد لآخر بسبب عدم وجود سياسة مشتركة لجميع دول منطقة شنغن بخصوص عقوبة عدم احترام مدة الاقامة المسموح بها في التأشيرة.

ولكن فالعقوبات بصفة تتمثل في هاته الأشياء.

1_ الترحيل القسري:

البقاء في احدى الدول الاوروبية بعد انتهاء فيزا شنغن يعني الترحيل القسري الى اليلد الأم بعد القبض على الشخص.

اجراءات الترحيل تعتمد على حالة الشخص والبلد الذي تم القبض عليه فيه.

الترحيل قد يكون مباشرة أي بعد الاعتقال بساعات قليلة ، أو قد يكون خلال أيام

وفي حالت ضبط المسافر وهو يشتغل في نشاط أو عمل مدفوع الأجر فمن المحتمل أن تتم محاكمته.

وقد ينتج عن هذه المحاكمة إما السجن أو غرامة مالية كبيرة.

وبعد انتهاء العقوبة سيتم ترحيل المسافر الى بلده وحرمانه من دخول منطقة شنغن لمدة معينة قد تصل الى 5 أو 10 سنوات.

هناك بعض الدول تتعامل بليونة مع من تجاوزوا المدة المسموح بها في الفيزا خصوصا اذا كانت المدة التي أقاموا فيها بعد انتهاء فيزا سنغن قصيرة مثل ايطاليا واسبانيا.

ولكن حذاري ثم حذاري من اليونان وألمانيا وهولندا…

2_ عقوبة الغرامة:

الغرامة هي أيضا نوع من العقوبات التي قد يتعرض لها كل من لم يحترم مدة فيزا الشنغن.

هاته العقوبة لا تطبق في جميع دول منطقة شنغن الا في بعض الحالات الخاصة بحسب المدة التي قضاها المسافر بعد انقضاء مدة التأشيرة.

لكن كما أشرنا فاليونان من الدول التي لا تتوانى في فرض هذه العقوبة على كل من حرق الفيزا

3_ صعوبات في الحصول على فيزا شنغن مرة أخرى:

حتى ولو لم يتم القبض عليك ولم يتم تغريمك وعدت بشكل طوعي الى بلدك، بعد تجاوزك للمدة المسموح بها في التأشيرة.

فإنك مستقبلا ستجد صعوبة في استخراج هذه التأشيرة.

لأن ضباط الهجرة يشكون في مدى احترامك للقوانين يعتبرون أنك قد تبقى هناك لذلك سيكون عليك تقديم دلائل قوية حتى تقنعهم بأنك ستعود الى بلدك.

وفي الغالب يرفضون منح التأشيرة لكل من يشكون في نيته.

4_ عقوبة المنع:

عقوبة المنع من الدخول الى دول منطقة شنغن هي أيضا من العقوبات الواردة

في العادة يتم تطبيق هذه العقوبة على الأشخاص الذين تجاوزوا المدة المسموح بها في التأشيرة أو يعملون في أنشطة غير قانونية أو محظورة.

مدة المنع قد تصل الى 3 سنوات أو أكثر وذلك بحسب الأنشطة الموازية مع عدم احترام المدة المححدة في الفيزا.

بعض الحالات لا تكون عليهم أية عقوبات بعد انتهاء صلاحية تأشيرة شنغن:

الأطفال لا تطبق عليهم العقوابات بسبب تجاوز مدة التأشيرة.

الأشخاص المعاقين الذين لا يستطيعون السفر بدون معين لهم.

إذا أصيب المسافر بمرض أو حادثة أدخلته المستشفى لمدة طويلة لكن يجب طلب تجديد تأشيرة شنغن بدلا من تجاوزها.

تتنبيه : موقع amjd هجرة يمنع منعا كليا إعادة نسخ محتوياته كليا أو جزئيا سواء في مواقع أخرى أو على منصات التواصل الاجتماعي (الصفحات والمجموعات). كما يمنع اعادة استعمال محتوياته في فيديوهات اليوتيوب. وكل من أراد اعادة نسخ بعض محتويات الموقع، يجب أن يذكر المصدر برابط نصي واضح يحيل مباشرة الى المقال الأصلي الذي تم نسخه وفي حال عدم احترام هذا الشرط سنعتبر أي نسخ لمحتوياتنا انتهاكا لحقوق الملكية تعرض صاحبها للمتابعة القانونية وكذا التبليغ عن المخالفة للشركة المستضيفة للموقع وشركة Google AdSense


متابعي موقع أمجد يمكنم الآن التواصل معنا على الفيسبوك على هدا الرابط أو الدخول الى منتدى أمجد وطرح جميع أسئلتكم المتعلقة بالهجرة ، وسنجيب عليها في أقرب وقت ، ماعليكم سوى الضغط على اسأل أمجد الذي سيحولكم الى المنتدى مباشرة ، حيث يمكنكم التواصل معنا بسهولة أكثر 

‫5 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock