الهجرة

6 أشياء يمكن أن يستعملها المهاجر السري في أوروبا لتجنب الإعتقال والترحيل

لعل أبرز مثال على ذلك العداء الإسباني المغربي الأصل الذي وصل الى إسبانيا عن طريق الهجرة السرية وأصبح بطلا في إسبانيا

المهاجر السري في أوروبا .. من الأمور التي يخشاها المهاجر الذي دخل بطريقة غير (قانونية) الى إحدى الدول الأوروبية هي الإعتقال أو الترحيل .

بغض النظر على أن قوانين جميع الدول الأوروبية تمنع الدخول الى أراضيها بطريقة غير ( شرعية ) وتعتقل وترحل كل من دخل إليها بشكل سري .

إلا أن هناك العديد من المهاجرين السريين الذين عاشوا ولازالو يعيشون داخل التراب الأوروبي بدون أوراق ، ولم يسبق لهم أن اعتُقلوا أو رُحِّلوا الى بلادهم الأصلية .

ولكن في المقابل هناك أشخاص بمجرد وصولهم الى الديار الأوروبية بطريقة غير قانونية يتم اعتقالهم أو ارجاعهم الى بلدهم .

في هذا المقال ، سنتكلم عن الطرق التي يمكن أن يستعملها المهاجر السري في أوروبا حتى يتجنب الإعتقال أو الترحيل ، وربما قد يحصل على أوراق إقامته ، وحتى الجنسية .

لنتعرف على 6 أشياء يمكن أن يستعملها المهاجر السري في أوروبا لتجنب الإعتقال والترحيل :

هاته المعلومات والنصائح التي نقدمها هي خلاصة لعدة تجارب لأشخاص قضوا عدة سنوات في أوروبا “بلا ورقة بلا جوج “.

ولم يسبق لهم أن تعرضوا لأية مضايقات من الشرطة ، رغم أن هاته الأخيرة كانت تعلم بأنهم مهاجرون سريون .

1_ ابتعد عن الأماكن المشبوهة :

أنت مهاجر سري في إسبانيا أو إيطاليا ، أو ألمانيا … يعني أنك معرض للإعتقال في أي وقت .

لذلك يجب الإبتعاد عن الأماكن المشبوهة ، خصوصا تلك التي يتواجد بها المهاجرون بكثرة مثل :

  • الأحياء السكنية التي يتواجد بها المهاجرون بصفة عامة بكثرة .
  • أماكن بيع المخدرات .
  • البارات والملاهي التي يرتادها المهاجرون .
  • الوقوف في الأزقة والشوارع .

حاول تجنب الأماكن المشبوهة التي من الممكن فيها أن تستوقفك الشرطة لتسألك عن هويتك .

2_ ابتعد عن التحرك في جماعة :

من الأخطاء التي يرتكبها المهاجر السري في أوروبا ، هو أنه لا يستطيع الإفتراق مع أصدقائه خصوصا أولئك الذين ( ريسكاو ) معه .

إذا لم تستطع أن تفترق مع أصدقائك فعلى الأقل لا تتحركوا جماعة ، فهذا الأمر يجعلكم تثيرون الإنتباه وخصوصا انتباه الشرطة .

يستحسن أن تمشي لوحدك أو على الأقل مع صديق واحد ، واقصدا في مشيتكما.

3_ اعتني بطريقة لباسك :

يقول عبد الرحمن (م) وهو مهاجر سري في إسبانيا حصل على أوراق إقامته مؤخرا عن طريق الزواج .

“من أكثر الأمور التي كانت تثير غضبي هي وجود مهاجرين مغاربة وجزائريين … لا يهتمون أبدا بطريقة لباسهم .

وحتى من يريد الإعتناء بنفسه يشتري ملابس لاعلاقة لها بالحضارة الأوروبية .

عندما كنت أشاهد مهاجرا يرتدي ” كاسكيط وكيطما وحذاء رياضي ” كنت أتخيلني أنني في سباتة أو باب فتوح أو برج عمر .

تلك الملابس توشي بصاحبها أنه مهاجر سري وكأنه يقول لرجال الشرطة ، تعالوا واعتقلوني إنني مهاجر سري مغربي أو جزائري …”

لذلك من الأفضل أن يرتدي المهاجر ملابس أنيقة و لا تثير أية شبهة .

كما لا يمكن التذرع بعدم وجود المال لأن شراء الملابس هناك أرخص من شراء الطماطم في بلدك .

4_ ابتعد عن الأعمال المشبوهة :

عدم عثورك على عمل هناك لا يعني أن تحمل سكينا وتبدأ في عملية “التشرميل” أو بيع المخدرات .

من أكثر الأمور التي يتم فيها اعتقال المهاجر السري وارجاعه الى بلده هي الأعمال الإجرامية .

يقول ” بن ناصر (خ) ” وهو مهاجر سري في إيطاليا لحد الساعة :

” اعتقلتني الشرطة الإيطالية مرارا وتكرارا ، ولكن عندما تجد أنني لا أقترف أية حماقات ، ولم يسبق لأحد أن اشتكى بي ولم  يسبق لي أن تورطت في أعمال مشبوهة ، فإنهم يطلقون سراحي فورا .

مع كلمة نعتذر على الإزعاج حتى أصبحت معروفا عند عدد كبير من الشرطة ،رغم أنهم كانوا يعلمون بأني مهاجر سري .

5_ كن لطيفا ومتسامحا :

أنت في وسط مجتمعات متسامحة ولطيفة ، لذلك من الأحسن لك أن تتصف أنت أيضا بهذه الصفات .

حاول أن تصنع لنفسك سمعة حسنة بين جيرانك الأوروبيين ، لأنهم قد يكونوا سببا في بقائك في الدولة التي تقيم بها .

إذا عُرفت في المنطقة التي تقيم بها بأنك شخص جيد فقد يساعدك ذلك بالحصول على أوراق الإقامة وحتى الجنسية .

يمكنك مشاهدة هذا الفيديو كدليل على ما نقول …

6_ فجّر مواهبك :

أنت الآن في أوروبا ولست في الجزائر أو المغرب أو …. ولابد أن لك موهبة .

فهذه هي الفرصة لتبرز موهبتك أمام أناس يعترفون بالمواهب .

إن كانت لك موهبة في الغناء في الفن ، في الرسم ، في كرة القدم ، في الجري ،في أي رياضة ، في الطبخ ، في الفكاهة ، في السباحة ، فيألعاب الفيديو …

أي موهبة لديك يجب أن تخرجها للعلن ، فحتما سيتم الإعتراف بك وتبنيك .

والقصص كثيرة لمهاجرين سريين أصبحوا مشاهير في أوروبا بسبب الموهبة التي كانت عندهم وكانت مكبوتة في بلدهم .

ولعل أبرز مثال على ذلك العداء الإسباني المغربي الأصل الذي وصل الى إسبانيا عن طريق الهجرة السرية .

فما كان من السلطات الإسبانية إلا أن استقبلته بعدما شاهدت موهبته في الجري ، فاعطته الجنسية الإسبانية واعطاها المدالية الذهبية الأولمبية ، إنه إلياس فيفا يا سادة .

إلياس فيفا الذي دخل اسبانيا حراقا ، وأصبح بطلا أولمبيا عندما اعطوه فرصة واعترفوا بموهبته

اقرأ أيضا :

للتواصل معنا المرجو زيارتنا عبر صفحتنا الرسمية على الفيسبوك : amjd.org

تنبيه : موقع أمجد يسمح بإعادة نسخ محتوياته بشكل كلي أو جزئي شريطة ذكر المصدر بشكل واضح مرفوقا برابط يحيل مباشرة الى المقال الأصلي، وفي حال عدم احترام هذا الشرط سنعتبر أي نسخ لمحتوياتنا انتهاكا لحقوق الملكية تعرض صاحبها للمتابعة القانونية.


متابعي موقع أمجد يمكنم الآن التواصل معنا على الفيسبوك على هدا الرابط أو الدخول الى منتدى أمجد وطرح جميع أسئلتكم المتعلقة بالهجرة ، وسنجيب عليها في أقرب وقت ، ماعليكم سوى الضغط على اسأل أمجد الذي سيحولكم الى المنتدى مباشرة ، حيث يمكنكم التواصل معنا بسهولة أكثر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock