الهجرة

سكان قرية سويسرية يستعدون لدفع 25 ألف دولار لمن يرغب أن يعيش عندهم ابتداءا من 30 نوفمبر المقبل

تقترح الفكرة إقرار حوافز لمن يقرر الإنتقال للإقامة في البلدة وتجديد مبنى قديم أو تشييد منزل جديد

قرية سويسرية تدعى ” ألبنين ” تقع على ارتفاع 1300 متر فوق سطح البحر وتطل على وادي الرون أصبحت تعاني من هجرة سكانها نحو المدن السويسرية الأخرى، هذه الظاهرة حتمت على السكان الأصليين لهذه القرية أن يدفعوا ما يعادل مبلغ 25 ألف دولار للوافدين الجدد حتى يستقروا عندهم .

ملاحظة : هذا المقال موجه للأشخاص الذين يعيشون حاليا في سويسرا وليس موجها لمن هم خارج سويسرا وليس عرضا من سويسرا للهجرة وإنما هو تحفيز فقط لسويسرين والمقيمين هناك لمحاربة الهجرة الداخلية التي تعاني منها بعض المناطق السويسرية.

ما هو المشكل ؟

المشكل بدأ يتفاقم في السنين الأخيرة لدرجة أن بعض المدارس قامت بإغلاق أبوابها بسبب أنها لم تعد تجد تلاميذ هناك ليدرسوا في صفوفها ،حيث بقي في القرية فقط 5 تلاميذ فقط يضطرون لركوب الحافلة لمدة 20 دقيقة كل يوم للدراسة في قرية ” لوك ” المجاورة  كما أن بيوت السكان أصبحت مهجورة وأصبحت مكانا لقضاء العطل فقط

رئيس بلدية Albinen  “بيات جوست” عبر عن قلقه لوكالة الأنباء السويسرية من هذه الظاهرة التي تهدد كيان هذه القرية وتاريخها ، خصوصا بعد رحيل عائلتين في الآونة الأخيرة  وقال أنه يدرس مع السكان امكانية دفع مبالغ مالية لمن سيرغبون في الإقامة في هذه القرية .

هذا وتعتبر ألبنين من القرى السويسرية ذات المناظر الطبيعية الخلابة وتتميز بهواء نقي  كما أنها تتميز بشمس ساطعة في معظم أشهر السنة ، كما أنها قريبة من محطة لوكرباد للمياه المعدنية حيث تفصلها عنها 6 كيلومترات فقط بالإضافة الى أنها قريبة أيضا من مدينة سيون والمجمع الصناعي ” فيسيب ” بنصف ساعة تقريبا بالسيارة ، هذا و تتوفر القرية أيضا على مساحات كبيرة صالحة للبناء .

كل هاته المميزات لم تكن كافية للسكان الأصليين لوقفهم عن قرار الهجرة بسبب أن تضاؤل السكان يحتم على الباقين أيضا الهجرة لأنهم يشعرون بالوحدة في هذه القرية

إذن ما العمل ؟

بعض سكان ألبينين فكروا في طريقة لمعالجة هذه الظاهرة وذلك بدفع مبلغ مالي للوافدين الجدد ، هذه الفكرة صادق عليها 94 شخصا وهو ما يمثل نصف السكان تقريبا وتم دفع المبادرة الى البلدية ليتم التصويت عليها من طرف الناخبين في القرية يوم 30 نوفمبر الجاري

تقترح الفكرة إقرار حوافز لمن يقرر الإنتقال للإقامة في البلدة وتجديد مبنى قديم أو تشييد منزل جديد وتتمثل هذه الحوافز في منح 25 ألف فرنك سويسري لكل بالغ و 10 آلف فرنك لكل طفل ، بشرط ألا يتجاوز عمر المترشحين 40 عاما وأن يتعهدوا بالمكوث في القرية 10 أعوام كاملة .

  الهجرة إلى جمهورية الدومينيكان 2022 .. كل ما تريد معرفته عن هذا الموضوع

هذه المكافأة سيتم تمويلها من خلال صندوق خاص تدفع اليه البلدية سنويا 100 ألف فرنك وهذا يعني أن عدد الفرص المتاحة سيكون محدودا .

_ لمعرفة كافة التفاصيل القانونية يمكن مراسلة السلطات البلدية لقرية ألبينين من هذا الموقع albinen.ch

_ للتعرف على على القرية من خلال الصور بشكل مباشر يمكن الدخول الى هذا الموقع albinen.ch/dorf.jpg

المصدر
swissinfo.ch

‫12 تعليقات

  1. انا انسان مسكين ارجوء الجوء لاجل العيش و العمل ارجوء تقبلوني انا رب اسره وليس لدي عمل وارجو الموافق لي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.