الهجرة

تأمين السفر شنغن .. لماذا تطلب القنصليات الأوروبية هذه الوثيقة؟ وماهو دورها؟ وكم يبلغ ثمنها؟

تأمين السفر شنغن .. كثيرا ما نتكلم في مواضيعنا المتعلقة بإجراءات السفر الى الدول الأوروبية عن وثيقة التأمين الصحي وعن ضرورة تقديم هذه الوثيقة مع ملف التقديم للحصول على التأشيرة.

وكثيرا ماتصلنا العديد من الأسئلة من متابعينا الكرام على صفحة أمجد هجرة على فيسبوك يتساءلون عن هذه الوثيقة وعن أهميتها في ملف التقديم وعن ثمنها أيضا.

في هذا المقال سنقدم لكم جوابا شاملا حول التأمين طبي لشنغن وسنتطرق لفهم بعض الجوانب التي يقع فيها خلط لدى الكثير من الناس.

1_ ما المقصود بوثيقة تأمين السفر شنغن ؟

تأمين السفر شنغن  أو التأمين الصحي على السفر أو التأمين الطبي للسفر أو بوليصة التأمين على السفر

كلها أسماء لوثيقة تطلب من المسافر أن يحضرها حتى يستكمل اجراءات استخراج التأشيرة الأوروبية.

هاته الوثيقة هي بمثابة إشهاد على أن المسافر مؤَمَّن على صحته طول المدة التي سيكون فيها خارج بلده.

2_ مادور هاته الوثيقة؟

دور وثيقة التأمين على السفر يكمن في أن المسافر الذي سيدخل دول منطقة شنغن قد يتعرض لمرض مفاجئ أو حادثة ما.

ويما أنه خارج بلده فإنه سيكون بحاجة الى العلاج والرعاية الطبية.

وللحصول على العلاج في أوروبا يجب أن يدفع المال لأنه ببساطة ليس مواطنا أوروبيا.

لكن ماذا لو لم يكن لهذا المسافر المال؟ هل ستتركه الدولة التي يوجد على أراضيها يموت؟

بطبيعة الحال لن يتركوه، ولكن لتجنب هاته المشاكل اتفقت هاته الدول مع شركات تأمين عالمية موجودة في جل دول العالم على التكفل بهذا الأمر.

حيث يقوم المسافر بدفع مبلغ مالي الى إحدى شركات التأمين المعترف بها في بلده.

وفي المقابل تقوم هاته الشركة بالتأمين الصحي له طول المدة التي سيتواجد بها في أوروبا.

3_ كم سيغطي هذا التأمين؟

شركات التأمين تتنافس فيما بينها لتقديم اغراءات للمسافرين من خلال توفير أحسن العروض والخدمات.

ولكن ماهو مطلوب من لدن القنصليات هو ألا يقل المبلغ الذي يغطيه هذا التأمين عن 30 ألف يورو.

لنأخذ مثالا على ذلك حتى يفهم الجميع:

“أمجد نادر” سافر الى فرنسا لقضاء عطلة وخلال سفره تعرض لمرض أو حادث (الله يستر ويحفظ).

عندما تم نقله الى المستشفى قال له الطبيب أن سيكون بحاجة الى عملية جراحية، ويقدر ثمن هذه العملية بـ 20 ألف يورو.

هنا سيكون دور التأمين حيث أنه سيتكفل بدفع جزء كبير من هذه التكاليف ولو بلغت 30 ألف يورو.

مثال آخر حتى نفهم أكثر:

“أمجد نادر” خلال زيارته لفرنسا أصيب بجلطة دماغية أو سكتة قلبية… ثم مات هناك في فرنسا.

فماذا سيحصل ؟

أول شيء هو أن موقع أمجد سيقفل 😉

ثاني شيء هو أن عائلة “أمجد نادر” ستطالب بجثمان ابنها لتدفنه في أرض الوطن.

هنا يكمن دور تأمين السفر شنغن، حيث أن شركة التأمين هي من ستتكلف بمصاريف نقل المرحوم الى بلده.

إذا أردت استخراج هذه الوثيقة فكم يلزمني من المال؟

المبلغ المالي يتغير من شركة الى أخرى وبحسب العروض التي تضعها كل شركة وبحسب عدد الأيان التي تقضيها في السفر أيضا.

لذلك نحرص دائما في مقالاتنا ألا نضع المبلغ المالي المطلوبة للحصول على بوليصة التأمين تجنبا لأية معلومة خاطئة.

لكن على العموم فالمبلغ في متناول الجميع ولن يشكل أي مشكل بالنسبة لمن يرغب في السفر إلى أوروبا.

يكفي الإتصال بإحدى شركات التأمين المعترف بها في بلدك والسؤال عن المبلغ من خلال عدد الأيام التي تريد قضاءها في أوروبا وعن الإمتيازات الأخرى التي سيوفرها لك هذا التأمين.

اقر أيضا :

تنبيه : موقع أمجد يسمح بإعادة نسخ محتوياته بشكل كلي أو جزئي شريطة ذكر المصدر بشكل واضح مرفوقا برابط يحيل مباشرة الى المقال الأصلي، وفي حال عدم احترام هذا الشرط سنعتبر أي نسخ لمحتوياتنا انتهاكا لحقوق الملكية تعرض صاحبها للمتابعة القانونية.


متابعي موقع أمجد يمكنم الآن التواصل معنا على الفيسبوك على هدا الرابط أو الدخول الى منتدى أمجد وطرح جميع أسئلتكم المتعلقة بالهجرة ، وسنجيب عليها في أقرب وقت ، ماعليكم سوى الضغط على اسأل أمجد الذي سيحولكم الى المنتدى مباشرة ، حيث يمكنكم التواصل معنا بسهولة أكثر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock