الهجرة الى كندا

قرية كندية تقدم قطعة أرضية بـ 1 دولار لمن يريد الاقامة والعيش فيها سواء للأجانب أو الكنديين

قرية كندية تقدم قطعة أرضية بـ 1 دولار لمن يريد الاقامة والعيش فيها .. أول ما سيتبادر الى ذهن الشخص عند قراءته لعنوان هذا الخبر أنه مجرد اشاعات أو مايطلق عليه بالأخبار الزائفة.

لكن كل من يعرف موقع أمجد جيدا يعرف أنه موقع يحارب الأخبار الزائفة التي تهدف الى تضليل القراء لغاية ربحية لا تراعي أخلاقيات المهنة.

والدليل على ذلك هو العديد من المقالات التي نشرها الموقع والتي يدحض فيها العديد من الأخبار الزائفة خصوصا المتعلقة بالهجرة.

على العموم بالنسبة لخبر اليوم المتعلق بالقرية الكندية التي تمنح قطع أرضية للأجانب والكنديين بثمن 1 دولار فهذا خبر حقيقي وسنقدم المصادر التي تثبت حقيقته.

لكن يجب أن نوضح بعض الأمور المتعلقة بهذا الموضوع تجنبا لسوء الفهم الذي قد يقع فيه البعض.

هل حقا توجد قرية كندية تقدم قطع أرضية بدولار واحد لمن يريد العيش فيها؟

نعم هذا الخبر صحيح ففي مقاطعة نيوبرونزيك New Brunswick الكندية توجد قرية اسمها McAdam

هذه القرية تعاني من نقص كبير في عدد سكانها الشيء الذي يؤثر سلبا على نموها الاقتصادي.

لذلك قرر مجلس القرية تقديم دعم مادي عبارة عن تخفيض في سعر قطعة الأرض لكل من يرغب بشراء بقعة أرضية هناك بغرض بناء منزل.

وقد أتاح المجلس 16 بقعة أرضية مساحتها بين 500 الى 1000 متر مربع مجهزة بخدمات المياه والصرف الصحي بمبلغ  1 دولار كندي

هذا وقد أنفق مجلس القرية 2500 دولار على كل قطعة من أجل تجهيزها، وذلك حتى تكون البقعة صالحة للبناء السكني.

هل يمكن شراء البقعة الأرضية واعادة بيعها ؟

الاتفاق الذي يبرمه المجلس مع المشتري يلزمه بعدم اعادة بيع القطعة لطرف ثالث.

كما يلزم الاتفاق المشتري ببناء المنزل في غضون عامين وإلا ستسحب منه القطعة الأرضية لتعود الى ملكية القرية.

هل يمكن الهجرة الى كندا عن طريق شراء بقعة أرضية في هذه القرية؟

هذا سؤال جد مهم حتى لا يقع الشخص ضحية سوء فهم، فشراء قطعة أرضية في قرية McAdam لا يضمن لك الهجرة الى كندا .

فهاته القرية لا علاقة لها ببرامج الهجرة الكندية.

إذن من يمكنه الاستفادة من هذا العرض؟

هذا العرض يمكن أن يستفيد منه الكنديون والمهاجرون المقيمون في كندا في المناطق الأخرى.

كما يمكن أيضا للأشخاص خارج كندا أن يستفيدوا منه لكن يجب أن يكون بامكانهم الدخول الى كندا بطرق أخرى وألا يعتمدوا على شراء القطعة الأرضية لكي تساعدهم في الهجرة الى كندا .

كما يمكن أن تكون هذه فرصة لا تعوض للأشخاص الراغبين في شراء عقار في كندا

فكما يعلم الجميع أن شراء عقار في كندا هو أمر جد مكلف، لذلك فشراء قطعة أرضية بهذا الثمن الرمزي وبناء منزل عليها يعتبر أفضل من شراء منزل في مقاطعات أخرى.

ماذا ستستفيد القرية من تقديم قطع أرضية شبه مجانية للأجانب؟

في كندا لا توجد مجانية يا أخي، فالهدف اقتصادي محض، ولكنه مربح لكلا الطرفين أي للمشتري ولمجلس القرية.

فكما أشرنا في بداية المقال أن هذه القرية تعاني من قلة السكان فيها، حيث يبلغ عدد سكانها 1،151 نسمة

ما يعني أنه النمو الاقتصادي فيها بطيء.

لذلك فجلب أشخاص من خارج القرية سيساعد في تطوير اقتصاد هذه البلدة من خلال بنائه للبيت وما يرافقه من مصاريف بالاضافة الى دفع الضرائب وهذا أهم شيء.

بالاضافة الى الضرائب فإن الساكن الجديد ستكون له عائلة ويكون لديه عمل مما يعني أن حركة الاقتصاد ستدور في هذه البلدة.

المصدر الأول : من هنــــــــــــا

المصدر الثاني : من هنــــــــــا

اقرأ أيضا:

تنبيه : موقع أمجد يسمح بإعادة نسخ محتوياته بشكل كلي أو جزئي شريطة ذكر المصدر بشكل واضح مرفوقا برابط يحيل مباشرة الى المقال الأصلي، وفي حال عدم احترام هذا الشرط سنعتبر أي نسخ لمحتوياتنا انتهاكا لحقوق الملكية تعرض صاحبها للمتابعة القانونية.


متابعي موقع أمجد يمكنم الآن التواصل معنا على الفيسبوك على هدا الرابط أو الدخول الى منتدى أمجد وطرح جميع أسئلتكم المتعلقة بالهجرة ، وسنجيب عليها في أقرب وقت ، ماعليكم سوى الضغط على اسأل أمجد الذي سيحولكم الى المنتدى مباشرة ، حيث يمكنكم التواصل معنا بسهولة أكثر 

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock